الخميس، 28 نوفمبر، 2013

11 قاعدة لاستعمال الفيس بوك

مع خبيرة الاتكيت نادين ظاهر
حول قواعد واخلاقيات استعمال الفيس بوك بالنسبة للنساء وانا اتفق معها بنسبة 95% طبعا هناك بعض الاخلاقيات عامة بين كلا الجنسين وبعضها يختص بهن وهنا احدى عشر قاعدة لاستعمال الفيس بوك وضعتها الخبيرة في الاتيكيت اللبنانية نادين ظاهر نقلا عن موقع البوابة 
 

أصبحت مواقع التواصل الاجتماعيّ جزءاً لا يتجزأ من حياتنا اليومية، ولا سيما موقع الفيس بوك، الذي يُعتبر من أكثر مواقع الشبكة العالمية ارتياداً في العالم.
ولكن لطريقة التواصل عبره أصولاً يجب أخذها بعين الاعتبار، تُطلعك عليها خبيرة "الإتيكيت" نادين ضاهر:
1- يجب أن ترسلي رسالتك إلى الشخص الآخر، عبر البريد inbox، وتجنّبي أن تكتبي له رسائل خاصّة على صفحته الخارجية Wall.
2- إذا كنت تريدين أن تضيفي شخصاً ما إلى صفحتك الخاصّة، فإنّ بإمكانك أن ترسلي إليه "طلب صديق" friend request، وهو بدوره له الحق في أن يقبل أو يرفض، بدون إلحاح عليه.
3- إذا وافق الشخص الآخر على طلب الصداقة، فهذا لا يعني أنّه أصبح من الضروريّ التواصل معه، بحيث يمكنك فقط الاطلاع على صفحته الخاصّة.
4- لا يستعمل موقع "فيس بوك" لكي تبني صداقات، لكنّه وسيلة تواصل، والصداقة تبنى على الجدى الطويل.
5- إذا أردت أن تكتبي شيئاً ما على صفحتك الخاصّة، فعليك أن تبتعدي عن ذكر الأسماء وتوجيه الشتائم والإهانات والمس بكرامة الغير.
6- كلّ ما تكتبينه قد تحاسبين عليه من قبل المجتمع والأصدقاء، وأحياناً من قبل القانون.
7- لا توجّه الدعوات إلى الحفلات عبر موقع "فيس بوك"، لكون عمله يقتصر فقط على العلم والخبر، لا على الدعوة.
8- يمكنك الاكتفاء بعلامة like على التعليقات الموجّهة إليك، إذا كانت تتضمّن سؤالاً معيّناً يجب الرد عليه بصورة مباشرة وسريعة.
9- وأثناء الكتابة، تجنّبي استعمال الأحرف الكبيرة، لكونها تعني الصراخ.
10- عليك أن تستأذني الأشخاص قبل أن تضعي صورة لهم على "فيس بوك".
11- ابتعدي عن التجريح أو إرسال رسائل ذات محتوى حميم.

الثلاثاء، 26 نوفمبر، 2013

العراقي يتصدر قائمة أذكياء العرب والقطري والسوداني في المؤخرة

حسب دراسة حديثة أن الشعب العراقي يتصدر قائمة البلدان العربية الأكثر ذكاء، تليه الكويت ثم اليمن، فيما تشترك السعودية والإمارات والمغرب في نفس الترتيب وهو 24 على مستوى العالم.

كشفت دراسة عالمية نشرتها شبكة "غود نت" عن ترتيب دول العالم وفقاً لمعدلات الذكاء، وذلك باستخدام المقياس العلمي الشهير "الآي كيو"، وهو ما يعرف بمتوسط نسبة الذكاء "IQ"، والتي تشير إلى إختصار Intelligence Quotient، ويمكن القول إن الشخص الذي يحصل على 100 درجة وفقاً لمقياس "الآي كيو" هو شخص ذكي، وكلما ارتفعت النسبة أصبح قريباً من درجة العبقرية، فقد حصل العالم الشهير آينشتاين على 200 درجة .
- See more at: http://www.elaphjournal.com/Web/news/2013/11/851490.html?entry=Iraq#sthash.YrI1Fk9v.dpuf

كشفت الدراسة العالمية التي نشرتها شبكة كود نت عن ترتيب دول العالم وفقا لمستويات الذكاء فكانت الصدارة لسنغافورة بــ 108 درجة، تلتها كوريا الجنوبية بـ 106، ثم اليابان بــ 105، اما على المستوى العربي فكانت الصدارة عراقية والذي احتل المرتبة 21 عالميا بدرجة 87 ، فيما اثار الدهشة تأخر لبنان التي حازت 82 ومصر 81 فيما تذيل قطر بــ 78 درجة والسودان بــ 71 درجة، اما القوى العظمى فكانت بمستوى أقل من الجيد، وكانت افريقيا تتذيل الترتيب في بعض دولها المذكورة في التصنيف.
لمزيد من التفاصيل ابقوا مع ايلاف عبر الرابط ادناه:
حسب دراسة حديثة أن الشعب العراقي يتصدر قائمة البلدان العربية الأكثر ذكاء، تليه الكويت ثم اليمن، فيما تشترك السعودية والإمارات والمغرب في نفس الترتيب وهو 24 على مستوى العالم.

كشفت دراسة عالمية نشرتها شبكة "غود نت" عن ترتيب دول العالم وفقاً لمعدلات الذكاء، وذلك باستخدام المقياس العلمي الشهير "الآي كيو"، وهو ما يعرف بمتوسط نسبة الذكاء "IQ"، والتي تشير إلى إختصار Intelligence Quotient، ويمكن القول إن الشخص الذي يحصل على 100 درجة وفقاً لمقياس "الآي كيو" هو شخص ذكي، وكلما ارتفعت النسبة أصبح قريباً من درجة العبقرية، فقد حصل العالم الشهير آينشتاين على 200 درجة .
- See more at: http://www.elaphjournal.com/Web/news/2013/11/851490.html?entry=Iraq#sthash.YrI1Fk9v.dpuf
العراقي يتصدر قائمة أذكياء العرب والقطري والسوداني في المؤخرة

الخميس، 21 نوفمبر، 2013

سيول نست خلفها فقير

سيول، أمطار، رعد، برق
ليست لها قلوب رحمة
ذهبت للفقراء عدْوا
ونستني
وكأني لستُ منهم
لماذا؟
تركتني اعيش همي
كاظما حزني
بدموعي وآلامي
لا أحد يشعر بي،
إلا أنا
وأنا

ياصوت رعد السماء
ياوميض برقها
ياسيول لم ترحم أطفال الفقراء
اجرفيني
 وانقذيني من مضيق كربي
واغطسي بي
الى بالوعات الفقراء
علّها تعدْني منهم
 وفي المرات القادمة
اسمي يتصدر قائمة الجرف
في تصفيات البلاء
المؤهلة الى نهائيات دنياي

علي الخاقاني
21/11/2013

السبت، 9 نوفمبر، 2013

الاعلام الاجتماعي التأثير القادم والمشروع البديل

علي الخاقاني

         بعد توسع نطاق الشبكات المعلوماتية والشبكات العنكبوتية بالذات ازدادت الرغبة على انشاء مواقع تهتم بكل مايتعلق بالفرد بشخصيته وافكاره اي كل شخص يريد ان يكون له موقع خاص يعرِّف به عن نفسه وعن افكاره ويبث فيه مشاعره واحاسيسه ومشاريعه وبنفس الوقت يريد ان يكون له متابعون واسباب اخرى قد لانسيطيع الوصول الى سبب من المؤسسين فجاء تأسيس مواقع التواصل الاجتماعي وتعددت في استخدامتها وخدماتها وماتوفره للعضو من مساحة فتحول المستفيد من انشاء موقع يكلفه مبالغ ودومين ووو الى موقع مجاني وهذا ماساعد الكثير الكثير في عمل الصفحات وغيرها في المواقع الاجتماعية المتعددة بالاضافة الى تسهيل مهام بعض الاعمال فأصبح كل شخص ينشر في صفحته يريد ان يُري الاخر نشاطه وهكذا تنامت المواقع الى ان اصبحت وسط افتراضي قرّب المسافات على الواقعي مما ساعد  العالم الواقعي في زيادة العلاقات الاجتماعية والتواصل، وهذا بحد ذاته يعتبر من الوسائل التطويرية والتطور في الانترنت وتكنلوجياه، وبعد عجز المجتمعات المهمَشة من قبل سلطات بلدانها وعجز المواطن من سماع صوته والاستحواذ الكبير من قبل الرأسماليين والمتسلطين على نسبة كبيرة من الاعلام الاخر كل هذا يجعل المواطن يبحث عن مشروع بديل ليؤثر من خلاله حتى تتم تنفيذ مطاليبه، وهذا الاعلام الاجتماعي بحد ذاته هو البديل ، فنطرح في المقام عدة تساؤلات حتى تكون الخطوط الاساسية لهذه التدوينة :
 ماهو الاعلام الاجتماعي وماهي مواقع التواصل الاجتماعي وماهي ثقافة الاعلام الاجتماعي وماهي نسبة مستخدميه وماهو تأثيره وفقرات اخرى ستكون حاضرة خلال هذه التدوينة التي نأمل ان نوفّق بها.
        
 

فالاعلام الاجتماعي هو وسيلة واداة تواصل واتصال لتحقيق غاية او هدف كالقنوات والصحف والاذاعات فيكون وسيلة واداة اتصال وتواصل المجتمع  في عالم التقنية والانترنت وترجمة ذلك على الواقع فتشكل قفزة كبيرة بالتفاعل  والتواصل لذلك ساهم في تطور بعض المجتمعات ، ولايوجد فرق بينه ومواقع التواصل الاجتماعي لانه هو ذات المواقع والتي اشهرها  Blogger ، Facebook، Twitter ، Google  Plus ،YouTube وغيرها الكثير لكن مجرد توظيف هذه الوسائط توظيفا صحيحا حتى تكون فعالة ضمن قواعد ممنهجة واحترام الاراء ووجهات النظر ، باستخدام الكلمات و الفيديو والصورة والصوت والتفاعل، والطريقة التي تطرح بها المعلومة، وكيفية الإعتماد على دمج وجهات النظر المتنوعة والبناء على معنى مشترك بين المجتمعات والناس عن طريق تبادل الافكار والخبرات، كما ان  أندرياس كابلان عرف وسائل الإعلام الاجتماعية بأنها "مجموعة من تطبيقات الإنترنت التي تبني على أسس أيديولوجية والتكنولوجية من الويب ، والتي تسمح بإنشاء وتبادل المحتوى الذي يتم إنشاؤه بواسطة مواقع الإعلام الاجتماعية"  ، ويعد الاعلام الاجتماعي عبارة عن  شارع  يعمل ذهابا وايابا ، يأخذ ويعطي الرأي والمعلومة والخبر ويتمكن من المشاركة والتواصل بفعالية، ويطلق عليه بالاعلام المجتمعي او الاجتماعي او الجماهيري او التفاعلي او الجديد او اعلام المواطن اوصحافة المواطن.


* فوائد الاعلام الاجتماعي       
  بعد توفير هذه المواقع المساحات امام تواصل واتصال الاصدقاء والاهل والتعارف وخاصة خارج حدود الدولة او حتى المحافظة ، فهو يوفر مساحة اكبر  كونه يتيح للمشترك فرص عديدة منها تبادل المعلومات  وضمان كسب التفاعل والحرية وممكن ان تصنع من خلالها برامج عديدة خاصة في الاعمال الاعلامية والطوعية والتنموية اضافة الى زيادتها وعي بعض المجتمعات من خلال التواصل والاحتكاك بها عن طريق هذه الوسائط مما يشكل نسبة كبيرة في تغيير مسار منطقة بأكملها فضلا عن توفير التطبيقات والوسائل الترويحية والالعاب .

 * تأثير الاعلام الاجتماعي
        لم نجد اعلاما مؤثرا بالمجتمع بقدر مافعله الاعلام الاجتماعي من قبيل نشر افكار الاعمال الطوعية وثقافة هذه الاعمال خلاله ونشر افكار الحرية وانتشال مجتمعات من حالة الخمول واليأس والذل الى حالة الكرامة والتفاعل والأمل وكل ماحدث خاصة في المنطقة العربية من تطورات وتغيّر مناخي كان من صنع هذا الاعلام المجاني الذي اتاح فرص كبيرة لاستقطاب وتحشيد وتعبئة جماهير غيرت خطط وخرائط طريق وسياسات بل وحتى وقفات الاحتجاج التي عمت بعض مناطق اروبا وامريكا وبعض دول العالم ؛ إذاً صنعت مواطنا صحفيا، فهو يعيش الحدث ويقوم بتصويره ونقله في دقائق قليلة للعالم لم يستطع الاعلام التقليدي الوصول اليه، بل اصبح عمله تاريخيا ايضا  اذ وثّق تلك اللحظات وجعلها ارشيفا للقادمين، كما ولانهمل دوره في تقدم الاقتصاد والتسويق الرقمي ، واصبحت له استيراتيجية خاصة  ويقوم البعض بتقديم الخدمات الاستشارية من خلاله، ونرفد تدوينتنا هذه بمقالات اخرى توضّح مدى تأثير الاعلام الاجتماعي: