الأربعاء، 24 أكتوبر، 2012

نتائج القبول المركزي للعام الدراسي 2012 - 2013

نتائج القبول المركزي للعام الدراسي 2012-2013

احبتي الافاضل، أمـــل الحيــاة تهديكم نقلها روابط القبولات المركزية من موقع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي العراقية لجميع المحافظات من خلال روابط تحميل لكل محافظة.
وإليكم الرابط لجميع المحافظات:

http://www.mohesr.gov.iq/PageViewer.aspx?id=42

نأمل ان نكون قد اسعدناكم بسماع الاخبار الجيدة

الثلاثاء، 23 أكتوبر، 2012

إنجــازات حسنة ملص


ماحققته الحاجة حسنة من إنجازات تعجز وصيفاتها أن تأتي بما أتت به من مشاريع تقدمية تطويرية على غرار أوربا، وإدخالها النظام المعلوماتي الذكي لمدارس البلد وانعدام البطالة بشكل نهائي وزيادة دخل الفرد والاهتمام به اقتصاديا واجتماعيا وفكريا ومعرفيا، حيث أوصلت أبنائها الى مرحلة يحسده عليها ابناء الحاجة موزة ، مما أدى الى استدعاء ممرضات من الهند للمستشفيات العراقية لكسب الخبرة ونقلها لمستشفيات الشيخة كابور خان .




بعد بلوغ مراحل التقدم والتطور والرقي وكثرة الاموال لدى ابناء الحاجة حسنة ينبغي أن تكون متسلحة لتدافع عن نفسها من إغارة الصعاليك عليها ؛ لأنهم سيكونون وجبة دسمة للصعاليك ، فأقدمت الحاجة حسنة على زيارة الحاجة مدفيديف والحاجة تشيكيا - يبدو أن هاتين الزيارتين والاتفاقين خارج الـ 11 مليار دولار المتفق عليها مع الحاجة mr.Bush في الاتفاقية الامنية لتسليح ابناء حسنة - لتقدم لهن المكافأة مقابل الهدايا البسيطة التي سيقدمن إياها لأبناء الحاجة حسنة ليعلنن حملة ضد تجارة الحاجة أم سونغ شان (الصين) ، بيد أن الحاجة حسنة أبت إلا أن تقدم هذه الهدايا لأبنائها (عيدية)، وهذا انجاز اخر يحسب لها؛ لإراحة ابنها من عناء الخروج من البيت الى المحال التجارية لشراء الألعاب النارية.



علما أن هذه الهدايا ستصل الى المنازل مغلفة وتوزع تحت شعار: ( اترك الطكطاكيات وزعنالك طيارات). 




علي الخاقاني
22/10/2012

الأحد، 14 أكتوبر، 2012

قالها أحمــــد مطـــر: يحيــــــا العــدل




يحيا العدل


 حبسوه

قبل أن يتهموه …
 
عذبوه

قبل أن يستجوبوه …

أطفؤوا سيجارةً في مقلته

عرضوا بعض ا لتصاوير عليه:

قل : … لمن هذي الوجوه ؟

قال: لا أبصر …

قصوا شفتيه

طلبوا منه اعترافاً

حول من قد جندوه …

و لما عجزوا أن ينطقوه

شنقوه …

بعد شهرٍ… برّأوه…

أدركوا أن الفتى

ليس هو المطلوب أصلاً

بل أخوه …

و مضوا نحو الأخ الثاني

و لكن … وجدوه …

ميتاً من شدة الحزن

فلم يعتقلوه ……

  (احمد مطر)

الاثنين، 8 أكتوبر، 2012

جمـــال والسايبـــة




     صحبة عمري، جمال شاب ديواني تفتخر به مدينته الجميلة، ويزهو به بلده العراق، تخرج من كلية الهندسة المدنية، وحاله كحال بقية الشاب العراقي المهمشة شهادته الاكايمية، بعد عام من التخرج بعدما اصابه اليأس من عدم شموله بأي تعيين؛ لان والده ليس بشهيد ، ولاامه سياسية، ولاعمه او خاله عضو في مجلس ...........، ولا ولا ولا ..... ، فإلتجأ الى التسجيل على سيارة لشرائها بالتقسيط حتى يُعيل عائلته بل على الاقل ليرفع زحمة إعالة نفسه عن كاهل والده، فاختار السيارة الاقل تسديدا للقرض وهي (السايبة) ذات اللون الاصفر في مقدمتها علامة TAXE  ليكون المهندس جمال سائقا لسيارة اجرة، فاستلم السيارة وفرح كثيرا ومارس مهنة سواقة التاكسي مدة لاتزيد على عشرة أيام وهو فرح بسبابة رزقه .
     وأنا ماشيا صُعقتُ  بزمار سيارته (الهورن) ، فالتفت الى الخلف فوجدته جمال ما ان وصل اليّ وقف وأنزل زجاجة السيارة ، وهو فرح قائلا: كيف حالك ياعلي .
قلت : بخير، دعنا نراك يارجل.
قال: ان شاء الله غدا سنذهب سويةً للنجف لأجل الزيارة، سآتيك في تمام الساعة التاسعة صباحا.
    فانتظرت جمال انظر الى عداد الساعة، ما إن وصلت التاسعة فبدأت اتصالاتي بجمال، فكلما اتصل به يعطي الهاتف مشغولا، وهكذا الى ان أتت العاشرة فرد على اتصالي، فقلت له: اين انت لقد تأخرنا.
فقال: (دا أفتر بالسايبة).
بعدها سمعت امرأة عجوز تصرخ بجمال بغضب:(ياسايب يابن السايبة) ـ عذرا لذكر هذه الالفاظ خصوصا من ام جمال ـ مرافقا ذلك صوت سقوط الهاتف من يد جمال، فضحت كثيرا لكن بنفس الوقت تساءلت ونفسي لو كنت بموقفه هذا ماذا أفعل ؟! وانتظرت لقاء جمال بشوق لأستفهم منه اطلاق العجوز تلك الشتيمة على جمال.
   فوصلني جمال في تمام الساعة الحادية عشر وخمس دقائق، مُصفّر الوجه، مرتعش الجسد، متمتم بكلماته، قائلا : أنا كنت أقصد سيارتي وتلك العجوز ظنت أني اقصدها بتلك الكلمة لأنها من الساعة الثامنة والنصف ركبت معي ولم أترك شارعا الا ودخلته بحثها عن اهلها ، لا من اجل الاجرة بل من اجل فعل الخير ؛ لأني لم أطلب منها اجرة.
فقلت له : لاتحزن، فالمرء حيث يضع نفسه، ثم ركبنا وذهبنا فاذا به ينعطف نحو معارض السيارات ليعرضها للبيع .
فباع سيارته ودفع نقودها للمصرف لتسديد القسط ورجع مهندس جمال لبيته واضعا امامه شهادة تخرجه من كلية الهندسة المدنية.



علي الخاقاني
8/10/2012

الأحد، 7 أكتوبر، 2012

إنســـم . . . أيتها الأم




 علي الخاقاني




 أم لمجموعة شباب وفتيات لم تلدهم هي لكنها مرضعتهم النبيلة، علمهم لبنها على نشر السلام والمحبة والصدق والامانة، ولم تُعلمهم معنى الخلاف لانها تنبذه اصلا، فحملوا تلك الامانة وكانوا نعم من حملها وساحوا في ارض العراق ينادون : ياعراق المحبة ،
ياعراق الاخاء ، ياعراق السلام ،
في كل بقاع عراق الحضارة ليُثبتوا للعالم اجمع انهم جسد واحد وبنيان مرصوص على محبة العراق ،
عذرا ياامي لاني رضعت اللبن مرة اخرى لكن هذه المرة من غيرك لكنني لم اشعر بفرق بينه ولبنك ؛ لانه لبن عراقي اصيل يحمل فيتامينات عشق العراق وبروتينات فداء العراق ،
إن رحلتي عني يامي لاسامح الله وأطال عمركِ فإن انسم لاتجعلني يتيما .
عذرا ايتها الام انسم لقد ضاقت بي الكلمات لوصفكِ .

 اذا كنت تريد ان تشعر بحلاوة هذا اللبن لهذه الام الرائعة؛ فسجل الاعجاب بصفحتها وتابع اخبار رعايتها لابنائها :

http://www.facebook.com/IN4SM 



6/10/2012

الجمعة، 5 أكتوبر، 2012

حجاج بيت الله الحرام وقطع الشوارع في الديوانية

ياحجاج بيت الله الحرام
االسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...

في البدء تقبل الله منكم جميعا مقدما وحج مبرور وسعي مشكور وذنب مغفور وعودتكم ان شاء الله مقرونة بالسلامة ،
لكن تفاجئت اليوم وانا اريد العبور من على جسر الدبابة قرب كورنيش الديوانية فاذا بالشوارع خالية تماما من السيارات بل حتى بدت شبه خالية من البشر سوى الشرطة فوجدت الشوارع مقطوعة بالكتل الكونكريتية كل الشوارع المؤدية الى ساحة الاحتفالات بل وحتى الجسر فتفاجئت لغلقها ! الى ان 

عبرت الجسر سيرا على الاقدام فسألت شرطي المرور (الفائز الوحيد من هذا القطع) الجالس عند رأس الجسر من الجهة المقابلة عن قطع الشوارع فقال لي: من اجل الحجاج
فاثارتني الدهشة وانتابني الاستغراب ونحن نعلم ان الحاج الذاهب لبيت الله الحرام لايجوز ان يُغضب نملة وهو في طريقه الى مكة المكرمة، فكيف بغضب الناس بقطع الشوارع من اجل الحجاج ،
وهل كان المسؤول يعرف هذا ؟ واذا كان يعرف لماذا قطع الشوارع واغضب المئات على ............. بل الاكثر من ذلك سمعت البعض حتى يسب الحجاج بسبب غضبه لقطع تلك الشوارع من اجل الحجاج،


وبفس الوقت اذا كانت كل هذه الشوارع مقطوعة كيف بالحاج ان يوصل اغراضه وامتعته وحاجياته الى مركبته


و و و و و و


فياحجاج بيت الله الحرام هل تقبلون بهذا العمل الذي اغضب الكثير


رحماك يارب فالمسؤول حتى بحجاج بيتك الحرام يتذرعون الاساءة لعبادك